آراء حرة

الخيل والليل والعبيد

سبت, 08/19/2017 - 22:55
محمد فال ولد سيدى ميله

لقد اطلعت على أبحاث مهمة تكشف النقاب عن تجارة رائجة بين سكان جنوب نهر السينغال (بكل دوله) وسكان شمال النهر (من ضفته إلى أقصى نقطة في المغرب العربي). لم تكن عُمْلة تلك التجارة، الممارسة جهرا في ليل إفريقي احلوْلكَ بغمام ظلم الاسترقاق الفظيع، غير عبيد يدفعهم أمراء الحرب مقابل الخيل !!.

الجمهورية صِفْر

سبت, 08/19/2017 - 14:14
باباه سيدى عبد الله

تسيير محمد ولد عبد العزيز للشأن العام فى موريتانيا سلسلة من رَدَّات الفعل الارتجالية الموغلة فى الذاتية.

يوم أيقن أن الرئيس معاوية ولد سيد أحمد الطائع مُرْسلُه إلى حامية لمغيطي لقتال الجماعات الارهابية على الحدود،تَجرد "البطل المقاوم"من بزة الوطنية وانضباط الجندية وانقلب على وليِّ نعمته فى غَيبته.

اضحك مع بيان النيابة العامة!

سبت, 08/19/2017 - 00:51
محمد الأمين ولد الفاضل

طالعتُ بيان النيابة العامة الذي أصدرته اليوم، وكان أول شيء خطر ببالي بعد مطالعة هذا البيان هو أن العرب قد قالوا قديما بأن شر البلية ما يضحك.
قرأتُ البيان الذي يبدو أنه قد أعد خارج أوقات الدوام الرسمي، وقد تم نشره في موقع الوكالة الموريتانية للأنباء على تمام الساعة الثالثة و42 دقيقة و48 ثانية من يوم الجمعة الموافق 18 ـ 08 ـ 2017، ويبدو أنه قد نشر على وجه الاستعجال!

إنصافاً للرئيس المؤسس

سبت, 08/19/2017 - 00:00
الرئيس المؤسس المرحوم المختار ولد داداه

ماكان المختار ولد داداه رحمه الله نادل حانة ولا ساقي أقداح خمر لندمائه وضيوفه حاشالله
المختار كان رجلا وقورا طيبا متدينا نظيف اليد والقلب والسريرة
نعم سقانا خمرة حبه لكنها عصارة إعجاب وبرور وليست بنت(كرم) معتقة هي خمرة حب صوفي حلاجية الملامح إخوانية صفاء الطعم
المختار كان رجل دولة من طينة الكبار الذين لايسيئ السهم الا الذين يتقاصرون عن شسع نعل أحدهم
المختار رجل دولة وشعب وأمة وقضية

المذمة من ناقص كمال

جمعة, 08/18/2017 - 12:00
عثمان جدو

مما هو مأثور ومألوف أن المجتمع الموريتاني وريث للمجتمع الشنقيطي الأصيل الذي عرف عنه -قبل غيره- أنه منبع الكرم والأصالة والعلم والضيافة وحسن الخلق وإظهار الخير وجريان مكارم الأخلاق بين أفراده وجماعاته.

 

إن مما كان يشاع في مجتمعنا الطاهر التقي؛ عطف الكبير على الصغير، و الاحترام المتبادل، وحب الجار، ونصرة الحليف، والدفاع مكارم الاخلاق، وبثها في الناس وعلى رأسها صون العرض.

 

بطانة الثقة سبيل لصناعة الاستبداد

خميس, 08/17/2017 - 12:27
باباه ولد التراد

 مع أن مفردة البطانة في اللغة حسب ما جاء في لسان العرب هي : " ما بطَنَ من الثوب وكان من شأْن الناس إخْفاؤه والظهارة ما ظَهَرَ وكان من شأْن الناس إبداؤه " ، إلا أنها في الاصطلاح تأتي بهذا المعنى الخطيرالذي ورد في فتح الباري شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حجر العسقلاني :" البطانة الدخلاء ، جمع دخيل ، وهو الذي يدخل على الرئيس في مكان خلوته ، ويفضي إليه بسره ، ويصدقه فيما يخبره به مما يخفى عليه من أمر رعيته ، ويعمل بمقتضاه " .

طينة الأقوياء في بلد المليونيات

ثلاثاء, 08/15/2017 - 09:35
الولي سيدي هيبه

لا مجال للاندهاش عند رؤية بعض أهل النفاق و الباطل ينتصرون و مثلهم من أهل العقل العاجز السافل يهِنون و هم ليسوا أوفر نبلا، فإن ذلك من إملاءات منطق الأشياء على مر العهود منذ ما قبل نشأة  الدولة المركزية على يد الاستعمار من ناحية، و من نسق مجريات الأمور في البلد الذي ما زال يتغذى فيه العَقلُ "السيباتي" ـ من أجل السيطرة و البقاء ـ على قانون الغاب و حربائية الأحراش و صوت الرمل في الصحاري المقفرة لا يُدرى مَأتاه من ناحية أخرى.

إلى أعضاء المجلس الدستوري

اثنين, 08/14/2017 - 09:42
محمد الأمين ولد الفاضل

لا أخفيكم بأني ترددت كثيرا في الكتابة إليكم كما ترددتُ من قبل ذلك في
الكتابة إلى حكماء لجنة الانتخابات، ولا أخفيكم بأن الكثيرين من حولي
كانوا يقولون لي دائما بأنه لا فائدة ترجى من الكتابة إليكم، فأنتم ـ
وحالكم في ذلك كحال الحكماء السبعة ـ لن تترددوا في تنفيذ أوامر السلطة
الحاكمة، ولن تتأخروا في تقديم شهادة زور إذا ما طلب منكم تقديمها.
لقد صدق أولئك الذين نصحوني بعدم تضييع وقتي في الكتابة إلى حكماء لجنة

معالي الوزير أسمى من مماحكاتكم

سبت, 08/12/2017 - 12:09
عثمان جدو

التعبير عن الآراء والمواقف قد يصنف على أساس أنه من الحريات الفردية التي  لا ينبغي أن يضن بها على أحد؛ خاصة إذا تناولها في حدودها الطبيعية؛ التي لا تنال من حرية الآخر و لا تظلمه بوصف ولا تجني عليه بتوصيف.

 

لقد قرأت مقالين أحدهما يمتدح "الوزير الأول" والآخر يرفض ذلك، تحرك منه الساكن لما رأى من المادح مدحا وثناء وذكرا وإشادة وتعديد أشياء يرى أنها حق واقع في المذكور ولا يعاب ذاكره.

 

توقعوا المزيد من التصريحات الغامضة

جمعة, 08/11/2017 - 13:15
محمد الأمين ولد الفاضل

سارعت بعض المواقع الإخبارية إلى تحريف مضمون التصريحات التي أدلى بها الرئيس محمد ولد عبد العزيز على هامش زيارته للاتحادية الموريتانية لكرة القدم، ولقد وصل التحريف ببعض المواقع إلى أن ادعت بأن الرئيس قد أعلن على هامش تلك التصريحات بأنه لن يترشح لمأمورية ثالثة، وهذا ما لم يصرح به الرئيس إطلاقا، ولا أظن بأنه سيصرح بمثله في هذه الفترة المربكة والمرتبكة التي يمر بها.

الصفحات